المقدمة والمهمة

المقدمة


في إطار عمل خططها التنموية، وضعت حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة، تأسيس صناعة إنتاج التمر كأحد أولوياتها. وفي ظل القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، ثمة جهود متواصلة لزيادة الإنتاجية الزراعية وتحسين استغلال كافة الموارد المتاحة.

وفي هذا الإطار، تأسست جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي بهدف تعزيز وتشجيع الابتكار الزراعي ودراسات أبحاث نخيل التمر وانتشارها في العالم، وتقدير من قدموا إسهامات جليلة في هذا المجال من أفراد ومؤسسات. كما شجعت الدولة على إقامة المزارع والمشاريع الزراعية البناءة بأحدث الطرق والأساليب وقدمت في سبيل ذلك الكثير من الدعم ووفرت الأراضي الصالحة والمعدات والمياه والبذور والأسمدة لإنجاح هذه العملية وتحسين استغلال كافة الموارد المتاحة.

وقد صُمِمَتْ الجائزة لتؤكد على ريادة دولة الإمارات في قطاع الزراعة ونخيل التمر وتفوقها في هذا الجانب على المستوى العالمي، وكذلك للمساهمة في تحفيز الخبراء والباحثين والعلماء والمزارعين على الابتكار لتطوير القطاع الزراعي وبما يسهم في توفير أفضل الحلول والسبل لتلبية حاجة العالم من الغذاء باعتبار القطاع الزراعي هو الركن الهام في هذا الجانب.

وجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي، هي جائزة مستقلة ومحايدة تُمنح سنوياً للعلماء والمنتجين البارزين والشخصيات والمؤسسات المؤثرة، والتي أسهمت في مجال الأبحاث والتنمية الخاصة بالقطاع الزراعي ونخيل التمر.

المهمة

  • خلق بيئة إيجابية محفزة على الابداع والابتكار في المجال الزراعي ونخيل التمر
  • تكريم الفائزين وتقدير جهودهم التي تساهم بتعزيز الأمن الغذائي وتحقيق أهداف التنمية المستدامة بالعالم